متى تستحق الزوجة النفقة بالكويت

متى تستحق الزوجة النفقة بالكويت.    أمرنا الله تعالى أن نحفظ ونكرم حقوق المرأة. تأتي التشريعات والقوانين الإسلامية لضمانها.

ومن الدول التي كفلت للمرأة حقوقها بعد الطلاق دولة الكويت حيث أعطتها القوانين الكويتية حقوقا عديدة منها: حق الانتظار ،حق الرضاعة ،حق أجر خادم ،أجر سائق ،واشياء اخرى. الحقوق المنصوص عليها فيه هي: القانون الكويتي وإدراجه للزوجة المطلقة ،وسيتم شرح هذه الحقوق بمزيد من التفصيل في هذا المقال.

متى تستحق الزوجة النفقة بالكويت

متى تستحق الزوجة النفقة بالكويت

أولاً – حقوق الزوجة المطلقة في العدة:

تنتظر المرأة مدة محددة بعد انتهاء الزواج ،وتكون تلك المدة لتنقية رحمها من الحمل ،وإعطاء الزوج الفرصة لمراجعة نفسه في حال رجوع الطلاق ،وحفاظًا على زوجته. حقوق زوجته إذا كانت حاملاً. تنص المادة 155 من قانون الأحوال الشخصية الكويتي على ما يلي: إذا كانت المرأة غير حامل ،فعدتها ثلاثة أشهر. وإن كانت حاملا فعدتها هي لحظة ولادتها. وإن لم تحيض لكبرها أو صغرها تكون العدة ثلاثة أشهر.

إذا كانت المرأة مطلقة وجب عليها النفقة. إذا كانت حاملا فيجب أن يكون لها نفقة وإسكان في بيت زوجها حتى تحصل منه على نفقتها. ولا يجوز لها أن تبقى في بيته حتى يعطيه إياه. إذا غادرت منزل زوجها يسقط حقها في النفقة وتعتبر معصية. إذا عادت بعد ترك حقها في النفقة يسقط حقها في النفقة مرة أخرى.

ثانياً: حقوق المطلقة الحاضنة:

تعتبر المرأة مستحقة للحضانة على أطفالها إذا طلقت من زوجها ،ويسقط هذا الحق في حال تزوج ثانية أو عقد زواج ثان ،وينتهي ببلوغ الصبي. بالنسبة للفتاة ،تبلغ سن البلوغ إذا تزوجت ودخل معها زوجها. إذا سافر الحاضن فلا يجوز له السفر مع المحضون إلا بإذن وليه أو وصيه. إذا سافر الحاضن ومكث في المحضون يشترط في ذلك الحصول على إذن من وليه أو وصيه.

يجب دفع نفقة الطفل مقابل إيجار المنزل ،وسيدفع الوالد الذي يدفع النفقة للطفل رسوم السكن. لا يتعين على الأسرة التي تمتلك مسكنًا خاصًا دفع رسوم الحضانة ،ولكن إذا كانت متزوجة ،فيحق لها النفقة وسيتعين عليها دفع ما يصل إلى 15000 دولار. إذا لم تكن متزوجة ،فلا يحق لها الحصول على أي نقود لرعايتها الخاصة ،ولكن إذا كانت هي نفسها الطفل الصغير (سبع سنوات) والبنت (تسع سنوات). إذا احتاج المحضون إلى خادم ،يجب على الأب دفع أجرة الخادم. يجب عليه توفير المأكل والملبس والمسكن لابنه. بالإضافة إلى ذلك ،يجب عليه توفير سيارة وسائق لابنه.

ارتفعت معدلات الطلاق في الكويت ،حيث يكون الطلاق حلاً في بعض الحالات وليس في حالات أخرى. أسباب الطلاق عديدة: الاختلافات التربوية والثقافية والاجتماعية بين الزوجين وبين الثقافات. الاختلافات بين الثقافات. احتمالية الإضرار بالزوج والزوجة والأبناء والمجتمع نفسه. الكويت:

أسباب الطلاق الثالث والرابع: السبب الثالث والرابع للطلاق يشمل عدم القدرة على حسم الخلاف ،أو اختلاف لا يمكن التوفيق فيه.

  • يتدخل الوالدان في أزواجهن سواء كان التدخل من قبل أسرة الزوج أو من أسرة الزوجة ،بالإضافة إلى عدم استقلالية الزوجين في حال عدم امتلاكهما لمنزل منفصل أو اتخاذ قرارات.
  • هناك فجوة بين الزوجين وعدم المساواة بينهما في المستويات التعليمية والثقافية والاجتماعية والأخلاقية والدينية و / أو العمرية.
  • الاختيار غير المناسب لشريك الحياة ،والذي يعتمد على المصلحة الشخصية أو المنصب المرموق أو الوظيفة أو المنصب العائلي العالي.
  • إجبار الشاب على الزواج من فتاة لا يريدها ،أو العكس ،أو عدم السماح للفتى برؤية خطيبته قبل الزواج.
  • الخلاف بين الزوجين حول من يجب أن يكون الرئيس في الأسرة دون فهم أدوارهم.
  • يتجاهل الزوج أو الزوجة الحقوق الزوجية.

رابعاً – الأسباب السلوكية للطلاق:

  • الحياة الزوجية تدمر بخيانة الزوج أو الزوجة.
  • إذا لم يتم تثبيت العنف والإيذاء النفسي والجسدي والسخرية في الأسرة ،وهو أكثر ما يضر الحياة الزوجية ،فلن يتم حل هذه المشاكل.
  • الزواج يسبب الملل ويؤدي في النهاية إلى الطلاق.
  • إدمان الزوج أو الزوجة على الكحول أو المخدرات.
  • لدى أحد الزوجين بعض الصفات السيئة. مثل الكذب أو العناد أو الغضب السريع.
  • تعدد الزوجات ،غالبًا ما يتزوج الزوج من امرأة أخرى دون علم أو موافقة زوجته. يجب على الرجل أن ينصف بين الزوجات.

خامساً – الأسباب المادية للطلاق:

  • عدم قدرة الزوج على القيام بمسؤولياته.
  • تسبب الجشع في معاش الزوجة في مطالبة الزوج بمواصلة تلقيه.
  • الخلاف بين الزوجين حول إنفاق الزوجة.
  • بخل الزوج.
  • مضاعفة دخل الأسرة مما يترتب عليه تراكم الديون.

سادساً – الأسباب الصحية للطلاق:

  • عدم قدرة أحد الزوجين على الإنجاب بسبب مشكلة صحية.
  • وجود إعاقة أو مرض وراثي أو عضوي لأحد الزوجين.
  • وجود مرض جنسي لدى أحد الزوجين مما يجعل من الصعب إكمال الحياة الزوجية معه مثل الشذوذ الجنسي ومرض الإيدز.

الثامن و – أكثر أسباب الطلاق شيوعاً في دولة الكويت:

  • من أكثر أسباب الطلاق شيوعاً قانون الأحوال الشخصية رقم (51 لسنة 1984) الذي يمنح المرأة حق طلب الطلاق والحصول على النفقة والخادمات والسائقين والسيارات والسكن.
  • منزلها مهمل ،وهي تعتمد بشكل كبير على الخادمة في القيام بكل شيء من أجلها. تقضي الكثير من الوقت مع عائلتها وأصدقائها بعيدًا عن منزلها.
  • بخل الزوج وإحجامه عن الإنفاق على أهله.
  • لا أحد
  • رأي الزوجة رأي أهلها. لا تتبع آراء أهل زوجها.
  • من أهم الأسباب التي تؤدي إلى الطلاق الاتصالات المفرطة ،وكثرة الصديقات من حولها ،واستقلالها المالي.

الطلاق صدمة نفسية وجسدية قوية لكلا الزوجين. كما يؤثر الطلاق على صحتهم النفسية والجسدية وشعورهم بالفشل. لم يكن لديها معيل أو مصدر دخل. يصبح موضوع الجشع. يصبح محط اهتمام الأفراد الجشعين الذين سيستغلونها.

يكفل القانون الكويتي للمرأة حقوقها بعد الطلاق ،بما في ذلك الحضانة ،وفترة الانتظار ،والمتعة ،ورسوم الرضاعة ،وإنشاء منزل ،ورسوم الخادمة ،وأتعاب السائق ،وسعر السيارة على أساس العرف. نذكر هنا حقوق المرأة بعد الطلاق.

  • العدة:

وهذا يعني أن المرأة التي أنهت زواجها يجب أن تنتظر انتهاء الزواج ثم تحصل على إذن بالخروج من الزواج. ومع ذلك ،يجب عليها التأكد من عدم القيام بأي شيء من أجل تحرير رحمها من الحمل أو للحفاظ على حقوقها كزوجة. إذا لم تكن حاملاً ،فعليها الانتظار ثلاث دورات شهرية قبل الزواج مرة أخرى. الحيض والمدة المقررة ستون يوماً. المطلقة إذا حملت عدتها بالولادة ،وإن لم تحيض لصغرها أو كبر سنها: عدتها هنا ثلاثة أشهر. إذا انتهت فترة انتظار المرأة بمرورها ،فسيتعين عليها الانتظار تسعين يومًا أخرى قبل بدء الدورة التالية.

يمكن معاملة الأطفال المولودين خارج إطار الزواج بشكل مختلف عن الأطفال المولودين لأبوين متزوجين. يجوز للمرأة المطلقة أن تحصل على طلاق رجعي ،ويتم دفع النفقة ،ولكن إذا كانت حاملاً ،فيجب عليها توفير الدعم لها وكذلك السكن لنفسها وطفلها. أثناء تقييم النفقة ،تؤثر قدرة الزوج على كسب الدخل على قدرته على دفع النفقة. إذا اعتُبرت عاصية ،وعادت إلى الزوج ولم تُمنع ،تسقط نفقتها أيضًا.

  •   الرجعة:

القوانين المهمة المتعلقة بشروط وأحكام العودة وفقًا لقانون الأحوال الشخصية الكويتي

  • المادة رقم “149”:للزوج أن يزور مطلقة ما دام في العدة قولاً أو فعلاً. لا يسقط هذا الحق بالمصادرة.
  • طبقا للمادة “150”:يشترط رد الكتابة بالقول: أن تكتمل ،بحضور شاهدين: بشهادة رسمية ،أو بشهادة رجلين أو رجل وامرأتين ،أن الزوجة على علم بها ،والكتابة. يعتبر أن يتم إعادته بالكلمة.
  • طبقا للمادة 151:إذا أخبرتك المرأة أن حقها في استرداد المال يرجع إلى الدورة الشهرية ،لكنها أنكرت ذلك ،فعليها أن تحلف اليمين لدعم مطالبتك.
  • طبقا للمادة 152:إظهار المطلقة بأثر رجعي. إذا تم فسخ الزواج ،يصبح الطلاق نافذ المفعول على الفور دون انتظار فترة مراجعة.
  • طبقا للمادة رقم 153:للمطلق أن يتزوج طلقه قاصرًا بائنًا في عدتها أو بعد انقضائها بعقد ومهر جديدين.
  • طبقا للمادة رقم 154:الطلاق البائن حرام يمنع الزواج ما لم تتوافر الشروط المذكورة في المادة 22.

متعة المطلقة:

هذا ما يؤمن للمرأة التي تزوجت من مطلق مهر زواج يحسب على أساس ماله أو مصاعبه المالية كما ورد في المادة 165. فإذا انتهى الزواج بعد الدخول تحصل على نفقة سنة واحدة ،حسب قدرة زوجها المالية وتدفع على أساس شهري ما لم يتفق الطرفان على خلاف ذلك من حيث المبلغ ،أو الطلاق بسبب الإعسار أو الضرر أو الرضا. الطلاق بالطلب (لأي من الطرفين). الطلاق بسبب الوفاة. وللمطلقة حق فيما يتعلق بالأولاد.

أما الأبناء فيثبت نسبهم بعد الطلاق إذا تم الدخول ثم الفسخ. وإلا ثبت بعد الانفصال. الفرق (بين الطلاق الرجعي والطلاق الذي لا يوجد) هو في ما إذا كان هناك أطفال أم لا إذا انتهت عدتها واعترفت بذلك أقيم الزواج هنا.

إذا كانت الفرقة في طلاق بائن ،يثبت الزواج هنا إذا اعترفت بأن فترة انتظارها لم تنته. إذا ولدت في غضون 365 يومًا من السنة الشمسية ،وفقًا للشريعة الإسلامية ،يتم الزواج هنا. المادة 169 من تاريخ بينونة (سنة 1491) ،بناءً على ما اختاره القانون ،يعتبر الحمل قد حدث أثناء الزواج.

حقوق الزوجة المطلقة الحاضنة

كل هؤلاء الناس لديهم الحق في تربية طفلي. عند طلاق كلا الوالدين ،يكون للأم الحق في حضانة الطفل. إذا كان والدا الأم على قيد الحياة وتربي طفلها ،ثم لأمها ،وإذا كانت تربي طفلها ،ثم لوالدتها ،وإذا كانت تربي طفلها ،ثم إلى خالتها

،وإذا كانت تربي ولدها ثم إلى خالتها ،وإن كانت تربي إذا لم يكن هناك استحقاق للحضانة ،تنتقل الحضانة إلى الولي المختار. ثم الجد لأب ،ثم الجد القرابة ،ثم الابن ،ثم العم ،ثم الابن بتقديم أخيه. قد تكون الحضانة بالغًا عاقلًا وصادقًا وقادرًا على تربية الأطفال. ويشترط أيضا أن يكون محرما للمرأة ،

ويجب أن تكون له من تصلح للحضانة. تسقط الحضانة إذا تزوجت الحاضنة ودخلها زوجها ،أو تزوجت الولد دون محرم ،أو سكت سنة بعد علمه بالدخول. كما يسقط إذا كان زعمه عدم علمه بالحكم غير صحيح. الطفل في الحضانة متماسك في معتقداته ولا يسمح له بالبقاء معها أو العودة إليها. يجوز لولي الأمر السفر مع الطفل في رحلة قصيرة ،ولكن يجب عليه طلب الإذن. كانت الشجرة في الحاضنة.

وأما نفقة الولد والمنزل فيتلقى الطفل نفقة وإيجار المسكن. تستحق الحاضنة نفقة طيلة فترة انتظارها أو تحت السيطرة. الحاضنة مستحقة للوالد الشاب ،ويكون أجر الحاضنة حتى يبلغ الطفل السابعة من عمره ،والبنت تسع سنوات. تُدفع أجر الخادم على الأب إذا كان لديه ولد ميسور في الحضانة ويحتاج إلى خادم ،حيث يجب عليه أيضًا توفير المأكل والملبس والمسكن لابنه.

ثمن السيارة وأجرة السائق على الزوج أن يدفع ثمن السيارة وأجرة السائق على أساس ما هو متعارف عليه بشرط أن يثبت قدرته على كسب المال.

هل يحق لك الحصول على استشارة قانونية في حالة الطلاق؟

يجب أن تكون المرأة على دراية بمسؤولياتها عند الاقتراب من محام ،خاصة في حالة الطلاق ؛ نظرًا لأن المحامي لديه مهمة كبيرة تتمثل في الحصول على جميع الحقوق والاستحقاقات التي يمكنه أن يحصل عليها لزوجة موكله السابقة بالكامل عند الطلاق ،يجب أن يكون لديه معرفة كافية بالقضية وأن يكون على دراية كاملة ومعرفة بجميع قضايا المرأة وحقوقها أثناء الطلاق.

. إذا كنت حاملاً ،فعليك دائمًا استشارة محام. يمكن إنهاء العلاقات والزيجات في القانون الكويتي بالطلاق في ظل ظروف معينة. لقد رأينا ارتفاع عدد حالات الطلاق في الكويت حسب عدد الراغبين في إنهاء زواجهم. المجتمع والاطفال وهنا قبل ان نتطرق الى مشاكل الطلاق سنناقش اسباب الطلاق في المجتمع الكويتي. أسباب الطلاق كثيرة وتختلف باختلاف الثقافة ومستوى التعليم. عادة ما تندرج الأسباب تحت إحدى هذه الفئات:

 الأسباب الاجتماعية للطلاق

1_تدخل الوالدين من أهم الأسباب المؤدية إلى الطلاق سواء كان ذلك من أهل الزوج أو الزوجة ،وعدم استقلالهم في حياتهم ،فضلًا عن ارتباطهم ببعضهم البعض من حيث السكن أو اتخاذ القرارات.

2_الفجوة بين الزوجين ،كما أشارت الحرة النساء ،لا سيما عدم المساواة في المستويات التعليمية والثقافية والاجتماعية والدينية والأخلاقية والعمرية.

3_الاختيار الخاطئ لشريك الحياة ،والاختيار على أساس المصلحة الشخصية المادية أو المعنوية والزواج هو لمنصب وظيفي أو علمي أو لمنصب الأسرة.

4_يُطلب من الشاب اختيار زوجة أو إجباره على الزواج. ولا تسمح بعض العائلات للشاب برؤية خطيبته قبل الزواج وهذا مخالف للشريعة.

5_الخلاف بين الزوجين على من يتخذ القرارات داخل الأسرة وفي المنزل ،حتى وإن كان لا يحب فكرة السيطرة.

6_اهمال الزوج أو الزوجة للحقوق الزوجية.

 

الأسباب السلوكية للطلاق.

1_الخيانة تعني الانهيار الكامل للحياة الزوجية.

2_العنف أو الإيذاء الجسدي والنفسي كالضرب والسب والشتم والسب والسخرية من الشريك ،وهو أخطر ما يمكن أن يضر بالزواج.

3_الملل من الحياة الزوجية بعد سنوات يمكن أن يدفع الأزواج لطلب الطلاق.

4_ ادمان أحد الزوجين للخمر أو المخدرات.

5_بعض الصفات السيئة لدى أحد الزوجين ،مثل الكذب ،والعناد ،وسرعة الغضب أو الشك ،وضعف الشخصية. 6_ نفور أحد الزوجين وعدم التكيف مع الحياة الزوجية بعد الزواج.

7_تعدد الزوجات ،وأحياناً يتزوج الزوج من أخرى دون علم أو موافقة زوجته ،أو يتزوج دون علم الزوجة أنه متزوج ،أو أن الزوج ليس عادلاً بين زوجتيه ،والزواج سر.

الأسباب المادية للطلاق

1_مشقة الزوج وعدم قدرته على تحمل نفقات الحياة الزوجية من مسكن ومستلزمات. يشير هذا إلى الوقت الذي انتقلت فيه العائلة من منزل قريتها إلى المدينة ،لذلك كان عليهم شراء أثاث جديد وأدوات منزلية أخرى من أجل تأثيث شقتهم الجديدة.

2_جشع الزوج في معاش زوجته وطلب زوجته الدائم لمالها.

3_تلك الخلافات حول إهمال زوجته في الإنفاق.

4_ بخل الزوج وامتناعه عن الانفاق على اسرته.

5_ ضعف الدخل الشهري وتواكم الديون والقروض.

6-الزوج عاطل عن العمل ولا يستطيع الإنفاق لعدم وجود دخل.

الأسباب الصحية للطلاق

1-لا يمكن أن يكون لدى شريك واحد أطفال. لدى الشريك الآخر مخاوف بشأن العقم. لماذا أتمنى أن يكون لدي طالب بالصف الثاني؟

2-وجود اعاقة او مرض وراثي او عضوي.

3أنت تهمل زوجك ولا تهتم بالنظافة. هذه المشاكل تؤدي إلى الطلاق.

4_يعاني أحد الزوجين من حالة طبية تجعل الحياة الزوجية صعبة. مثل هذه الحالة هي العجز الجنسي ،الإيدز ،الشذوذ الجنسي … إلخ.

الأسباب الصورية للطلاق

بعض الزيجات مزيفة منذ البداية ،وتهدف فقط إلى الحصول على فائدة (على سبيل المثال ،الحصول على الجنسية ،أو الحصول على الإقامة ،أو الحصول على إعانة الشؤون ،أو الحصول على قرض زواج).

أسباب الطلاق الاكثر شيوعا في الكويت

أظهر مسح في محاكم الكويت أن معظم حالات الطلاق ترجع إلى الأسباب التالية:

1_ومن أسباب الطلاق القانون رقم 51 الذي يمنح المرأة الحق في طلب الطلاق والنفقة والخادمة والسائق والسيارة والسكن. تطلب بعض النساء الطلاق تحديدًا للحصول على النفقة بعد الطلاق والعيش بحرية.

2_العنف الجسدي من الزوج بضرب زوجته والعنف النفسي من استخدام لغة بذيئة وغيرها.

3_لا تحضر الزوجة إلى منزل الزوجية إلا لفترة قصيرة ،وتترك جميع الأعمال المنزلية لخادمتها ،وتبقى بعيدة عن المنزل مع الأصدقاء والعائلة.

 

5_ضبط النفس للزوج ورفضه النفقة على أولاده من حقويه وعلى زوجته.

6_تدخل أهل الزوجة وخضوعها والتقيد بنصيحتهم التي لا تصب دائما في مصلحتها.

7_إن العيش في منزل منفصل للزوج والزوجة يتسبب في تدخل أسرة الزوج. هذا النقص في الخصوصية يتعارض مع الحياة الزوجية.

 

8_إدمان الزوج وتعاطي المخدرات والكحول مما يؤثر على العلاقة الأسرية بشكل مدمر ويشتت انتباه الزوج عن اهتمامه بأسرته.

9اتصالات الزوجة الزائدة وكثرة الصديقات واستقلالها المادي من أهم الأسباب المؤدية إلى الطلاق.

10_ مصادقة الرجل للنساء وزواجه من أخرى.

للطلاق تأثير قوي على كل من الزوج والزوجة. الطلاق صدمة للزوجين ،ويمتد تأثيره سلباً على الصحة الجسدية والنفسية ،ناهيك عن نظرة المجتمع التي قد يتعرضون لها والخوف من الفشل في كثير من الأحيان من المرور بتجربة زواج جديدة.

يمكن أن ينتج عن ذلك أيضًا شعور بالدونية والوحدة واللوم. إنه يصيب الرجال والنساء ،لكنه لا يتوقف عند هذا الحد. إنه يصيب الأطفال والمجتمع ،ولكن الضحية في المقام الأول هي المرأة ،خاصة إذا لم يكن لديها معيل أو مصدر رزق. تصبح مرغوبة ليتم استغلالها من قبل الآخرين.

اقرا ايضا: اجراءات منع الاطفال من السفر بالكويت

قائمة المحامين بالكويت الاكثر شهرة وخبرة

كيفية حساب مكافأة نهاية الخدمة في الكويت

قانون المرافعات في الكويت الجديد 2022

افضل محامين الكويت للاستشارات القانونية

اجراءات تغيير نشاط محل تجارى بالكويت

المصادر والمراجع (المعاد صياغتها)

المصدر1

المصدر2 lawyerq8.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *